الثلاثاء، 30 يونيو، 2009

البحصاص: نقوم حالياً بدراسة احتساب الخليوي على أجزاء الدقيقة
(دمشق – دي برس)

أوضح المهندس ناظم بحصاص مدير المؤسسة العامة للاتصالات أن المؤسسة تدرس حالياً وبكل شفافية السيناريو الأفضل لآلية التعاقد مع المشغل الثالث للخليوي في سورية، وعلى أي نظام سيتم إعلان التعاقد الذي يدور بين الترخيص والعمل وفق P.O.T أو الاستثمار مع المؤسسة وحتماً سيكون في نهاية هذا العام قد تمت معرفة الشركة التي سيتم التعاقد معها، وتجري الدراسة مع شركات استشارية مهيأة لهذا الغرض.
و بيَّنت صحيفة البعث أن المؤسسة قد سيطرت على جانب كبير من استغلال العمل في خطوطها ومعرفة الخطوط المخالفة والعمل على مقاضاتها وذلك من خلال إحداث دائرة لمكافحة الاحتيال مهمتها ضبط حالات الاحتيال والتجاوزات التي تحصل على الشبكات الهاتفية الثابتة و الخليوي والإنترنت.

وتم حصر مخالفات تتعلق باستخدام خطوط الشبكة الثابتة خارج حدود الاستثمار المسموح بها في المؤسسة واستخدام سيمات الموبايل بشكل غير نظامي خاصة على المناطق الحدودية ويتم التعاون مع شركتي الخليوي في هذا المجال.
أما في مجال الانترنت فإن استخدام الصوت عبر بروتوكول الانترنت غير شرعي ويخالف أنظمة الاستثمار ومرسوم إحداث المؤسسة وتم ضبط مخالفات والحد من استمرارها.

وأكد المهندس بحصاص أن المؤسسة تقوم حاليا بدراسة أسعار أفضل لخدمات الإنترنت ودراسة احتساب الخليوي على أجزاء الدقيقة، وسيتم الإعلان عن ذلك خلال فترة قريبة، فيما أشار إلى أن المؤسسة أعلنت ميزانيتها لعام 2008 إذ حققت إيرادات وصلت إلى 62 مليار ليرة سورية منها 12.4 ملياراً ضريبة دخل و18 ملياراً مصروفات و31.6 ملياراً أرباح صافية.

http://www.dp-news.com/pages/detail.aspx?articleid=13002


هناك 7 تعليقات: